يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من دعا إلى هدى ؛ كان له من الأجر مثل أجور من تبعه ؛ لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ، ومن دعا إلى ضلالة ؛ كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه ؛ لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا ). ويقول عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم : ( الدال على الخير كفاعله ).


العودة   ][ موقع قبيلة شمر الرسمي ][WwW.aLlShMr.CoM > ۩ ◊ ملتقى قبيلـة شمّــــــــر العام ◊ ۩ > ۞ الـشـريـعـة و الـحـيـاة ۞
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-01-11, 01:19 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
][ عـضـو ][
 
الصورة الرمزية الجهاد
 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
الجهاد is on a distinguished road

 

 

افتراضي برنامج ساعة صفا الحلقة الأولى


لقد تناول علماء وفقهاء الإسلام منذ زمن بعيد الحبَّ من جميع نواحيه ومواضيعه، بحرية كاملة ووعى وفكر مستنير ومنفتح على المعانى الإنسانية والحاجات البشرية وحقائق آيات القرآن وأساليب الحديث النبوي والسيرة، وقد ألفوا لذلك الكتب الكاملة أو الفصول الشاملة وعمت كتاباتهم الأرجاء، وترجم بعضها ودرس فى أوربا كمثال للتفتح والأستنارة لحضارة الأسلام ونظامه الإجتماعى.

ومن هذه الكتابات كتاب "طوق اليمامة" لإبن حزم، وكتاب ذم الهوى لإبن الجوزى وكتابات الإمام الشافعى وأبن تيمية وغيرهم الكثير.

وفى كتاب "ذم الهوى" يمتدح إبن الجوزى الحب الطاهر، ويتحدث عن العشق المحمود والعشق المذموم، ويستشهد بالصحابة والأئمَّة، وفى كتاب ابن القيم "روضة المحبين ونزهة المشتاقين" وصف الحبَّ وأنواعه وصوره، وآدابه وغير ذلك مما لا تظنه أنه كتب بهذه الصراحة والإتقان منذ مئات السنين، وفى "طوق اليمامة" لابن حزم وصف أنواع الحب وأخلاقياته فى الإسلام وأسباب كتمانه وإذاعته، وغيرهم وغيرهم.

فالحب فى الإسلام موضوع قديم، قدم الدين نفسه ، ونحن نتناوله هنا ليستبين للصغار والكبار والرجال والنساء أن الإسلام هو دين الحب والألفة والذوق الرفيع، وأن نبينا عليه أفضل الصلاة وأتم السلام وصحابته الكرام ومن بعدهم الأئمة الأعلام كانوا أجمعين من أهل الحب والود والألفة ، وأنهم جميعا ملؤا الدنيا من حولهم حباً وعطفاً ولطفا وتسامحا، فياليتنا نسير اليوم على خطاهم وننهج سبيلهم وهداهم
.

منقول من كتاب {الحب والجنس في الإسلام} لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبوزيد
فضلاً اضغط على الرابط لقراءة الكتاب أو تحميله مجاناً



اضغط على هذا الرابط وارسل سؤالك لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبو زيد
يصلك الرد فوراً او اشترك على صفحتنا على الفيس بوك على هذا الرابط



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


   

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd allshmr
جميع الحقوق محفوظة لموقع قبيلة شمر الرسمي * منتديات الطنايا * ولتفعيل اشتراكك اخي العضو عليك بأرسال رسالة نـصية للرقم / 0509909099 موضحا ً الأسم الذي اشتركت به بالمنتدى وفي أقل من 6 ساعات ان شاء الله سوف يتم تفعيل اشتراكك لتتمكن من المشاركة معنا تحياتنا لك وشكرا لأختيارك منتديات الطنايا .... إدارة الموقع